فلسفة التحول لإثراء جمالية أسطح الخزف المعاصر

  • هــدى بنت عبــد الله بن حسين هـوســـاوي باحثة دكتوراه، قسم الرسم والفنون، كلية الفنون والتصاميم، جامعة جدة، المملكة العربية السعودية
  • د. منال بنت صالح بن عثمان الصالح أستاذ مشارك، قسم الرسم والفنون، كلية الفنون والتصاميم، جامعة جدة، المملكة العربية السعودية
الكلمات المفتاحية: فلسفة التحول، الإبتكار، الخزف المعاصر، الجمالية

الملخص

ظهرت مجموعة من التحولات على الفنون بمختلف مجالاتها ومنها الخزف اخرجته من قالبه التقليدي إلى المعاصر، هذه التحولات عرفت بالأبعاد الفلسفية والتي كان لها الدور في إكسابه صفة المعاصرة. ففلسفة التحول فتحت اَفاق حديثة وجديدة لتحول الخزف من خلال الأفكار والرؤى الجديدة والتي أُوجد من خلالها أعمال خزفية معاصرة ذات بعد فلسفي وتعبيري وجمالي. لذلك، نجد أن الأعمال الخزفية التي يُخرجها الخزاف المعاصر تميزت بمعالجات سطحية مختلفة أُضافت قيماً جمالية وتعبيرية من حيث التنوع في الأسلوب والتقنيات وتطبيقها على المجسم الخزفي باستخدام خامات ومواد التلوين التي تثري الجوانب الرمزية والتعبيرية والشكلية للخزف المعاصر. وتمثلت مشكلة البحث في التساؤل التالي هل يمكن الإستفادة من فسلفة التحول لإثراء أسطح الخزف المعاصر؟ كما هدف البحث الى الكشف عن فلسفة التحول وكيفية تأثيرها على فن الخزف المعاصر. إضافة الى إثراء فكر المتلقي بمصادر الأفكار التي أُوجدت الخزف المعاصر، واكسابه أبعاداً فلسفية وفكرية اخرجته من قالبه التقليدي. وافترض البحث أن الخزف المعاصر تأثر بفكر فلسفة التحول، التي أدت إلى التعبير الذاتي للأعمال الخزفية بأعمال جديدة ومستحدثة، كما يمكن الاستفادة من تنوع مصادر الأفكار لإيجاد خزف معاصر ذو ابعاداً فلسفية وفكرية. وتلخصت أهم النتائج في أن فلسفة التحول هي البوابة للإبتكار والمبدأ الذي إعتمد عليه الخزاف المعاصر في إنجاز أعماله الخزفية، من خلال إبتكار التقنيات والأساليب المختلفة وإحداث التجانس والتداخل في الشكل الخزفي المعاصر بإستخدام الخامات المتوافقة مع بعضها البعض، مما يزيد من القيم الجمالية والتعبيرية للأعمال الخزفية. فلسفة التحول لها دور في الخزف المعاصر من حيث إحداث تحولات في الأطروحات الفنية، والفكرية، والفلسفية، والجمالية.

المراجع

المراجع
1- البكدش، فواز. (1995). الخزف الفني المعاصر. القاهرة: جامعة حلوان.
2- أبوالنصر، مدحت. (2004). تنمية القدرات الابتكارية، لدى الفرد والمنظمة. القاهرة: مجموعة النيل العربية.
3- الخزعلي، حيدر عبد الأمير رشيد. (2013). الابتكار في التربية الفنية مفومهاً وتطبيقاً. القاهرة: دار النشر للجامعات.
4- الساعدي، كريم سالم. (1 1, 2019). التحولات الفكرية والفنية في اللوحة الخطية. مجلة لارك للفلسفة واللسانيات والعلوم الاجتماعية، 3(32)، الصفحات 190-203. تاريخ الاسترداد 22 12, 2020، من https://doi.org/10.31185/lark.Vol3.Iss32.135
5- الشنواني، بسمة النبيل عباس السيد. (2006). تقنيات الراكو كمعالجات لونية على النحت الخزفي . الاسكندرية: جامعة الاسكندرية.
6- جروان، فتحي عبد الرحمن. (2007). تعليم التفكير مفاهيم وتطبيقات (المجلد الثالثة). عمّان: دار الفكر ناشرون وموزعون.
7- خليل، 0أسعد مطر. (27 05, 2019). العولمة وتحولاتها في الخزف المعاصر(الخزف الاروبي والامريكي انموذجاً). مجلة الاكاديمي، الصفحات 117-130. تاريخ الاسترداد 14 02, 2021
8- زيادة، معن. (1986). الموسوعة الفلسفية العربية . بيروت: معهد الانماء العربي.
9- صليبا، جميل. (1982). المعجم الفلسفي بالألفاظ العربية والفرنسية والإنكليزية واللاتينية. بيروت: دار الكتاب اللبناني.
10- عباس، تراث أمين. (31 12, 2014). المتحول في أعمال الخزاف سعد شاكر. مجلة مركز بابل للدراسات الإنسانية(2)، الصفحات 438-463. تاريخ الاسترداد 24 12, 2020، من http://repository.uobabylon.edu.iq/journal_view.aspx?dpp=1998
11- عبدالعابدي، نبيل مع الله راضي. (5 5, 2011). وظيفة اللون في الخزف. تم الاسترداد من جامعة بابل: http://www.uobabylon.edu.iq/uobColeges/lecture.aspx?fid=13&depid=2&lcid=8498
12- عدوي، إنجي صلاح فريد، عبدالمختار، محمد خضر. (2011). التفكير النمطي والإبداعي. القاهرة: مركز تطوير الدراسات العليا والبحوث.
13- عطيه، محسن. (2011). إتجاهات في الفن الحديث والمعاصر. القاهرة: عالم الكتب.
14- محمد، إيناس عبد المطلب. (30 09, 2018). تحولات الشكل لفنون ما بعد الحداثة في مشاريع طلبة قسم التربية
منشور
2022-09-19
كيفية الاقتباس
هــدى بنت عبــد الله بن حسين هـوســـاوي, & د. منال بنت صالح بن عثمان الصالح. (2022). فلسفة التحول لإثراء جمالية أسطح الخزف المعاصر. المجلة الدولية للعلوم الإنسانية والاجتماعية, (37), 151-173. https://doi.org/10.33193/IJoHSS.37.2022.460
القسم
المقالات